( البحرين النسائية تُدشّن ( الأمــــــومـــــة، المشروع الرائد للإنسانية

( البحرين النسائية تُدشّن ( الأمــــــومـــــة، المشروع الرائد للإنسانية

دشنت جمعية البحرين النسائية مشروع ( الأمومة، المشروع الرائد للإنسانية ) وذلك يوم السبت الموافق 22 مارس 2014 تزامناً مع الاحتفالات بيوم الأسرة ويأتي تدشين هذا المشروع في سياق اهتمام الجمعية بكشف قدرات وطاقات المرأة الكامنة، وإبراز دور تلك القوى في تطوير واقع النساء وتعزيز قدراتهنَّ على التغيير.

يهدف هذا المشروع إلى نشر الوعي بفضيلة ( الأمومة ) كقوة داخلية أودعها الله في المرأة، تمكين المرأة من فهم وإدراك طاقاتها وقواها الداخلية وبخاصة عاطفة الأمومة، بيان دور المعرفة في تمكين المرأة من امتلاك خياراتها وتحديد أولوياتها، تأسيس واقع ثقافي جديد يكشف الدور الجوهري للمرأة في نهضة الأمم. صرحت بذلك العضو في جمعية البحرين النسائية الأستاذة فريال الصيرفي مديرة المشروع.

وأضافت قائلة : “الأمومة هي أعظم شعور لدى “المرأة-الأم”،والميزة التي خُصّت بها ومُنحت إياها كما مُنحت مكنة الحمل والإرضاع. فالأمومة ليست عاطفة ضعيفة، بل هي مشاعر غنية بالقيم والفضائل الأخلاقية التي حُصرت وقُيدت في نطاق تربية الأم للأبناء ودائرة البيت الصغير، في حين أُريد لها أن تحاكي دور الأنبياء والمصلحين في تطوير وإصلاح المجتمعات، كما ذكرت بأن هذا المشروع يسعى إلى إحياء فضيلة ( الأمومة ) وفق معناها الواسع والأصيل، لتصبح مشروعاً رائداً ومرجعية أخلاقية لعمل المصلحين وكل دعاة التغيير الإيجابي في العالم.

كما تتطرق حفل التدشين إلى استعراض فكرة المشروع وبيان أبعاده في تحقيق مجتمع إنساني، وتطوير واقع النساء في العالم.
و في ختام الحفل تم توزيع نسخ من موجز بحث المشروع، وذلك للباحثين وكُتّاب الأعمدة في الصحف والمهتمين بالقضايا الإنسانية.