الشبكة الاقليمية للمسؤولية الاجتماعية تمنح الدكتورة وجيهة البحارنة جائزة التميز المسؤول في مجال المساهمات الإنسانية

الشبكة الاقليمية للمسؤولية الاجتماعية تمنح الدكتورة وجيهة البحارنة جائزة التميز المسؤول في مجال المساهمات الإنسانية

ضمن فعاليات مؤتمر (المرأة والمسؤولية الاجتماعية لعام 2017م) والمقام تحت شعار (امرأة مسؤولة-  بعطاء خيري)، منحت الشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية وعضو برنامج الأمم المتحدة للاتفاق العالمي نائب رئيس جمعية البحرين النسائية – للتنمية الإنسانية الدكتورة وجيهة البحارنة جائزة التميز المسؤول في مجال المساهمات الإنسانية، وذلك لجهودها المتميزة المسؤولة في مجال الخدمة المجتمعية، وذلك برعاية فخرية من معالي الشيخة لمياء بنت محمد بن خليفة آل خليفة، خلال الفترة 16-17 مارس.

وقد قدمت البحارنة عرضاً في هذا المؤتمر طرحت فيه مفهوم الإحسان المستدام الذي يعتمد على التمكين والمساندة والتعليم والتدريب وبناء القدرات، وذلك في مقابل الاحسان الآني الذي يعتمد على تقديم المساعدات المادية والعينية، وذكرت أبرز التحديات التي يواجهها الإحسان المستدام كالنظرة السائدة لدى الناس في أنّ المال هو الذي يصنع الفرق، بينما في الواقع التعليم والمعلومة هي التي تصنع الفرق، كما يميل الناس لدفع المال للعطاء لأنّهم يرون نتيجته واضحة وفورية، وهذا يمنح المعطي شعورًا بالراحة بأنّه قام بعمل خيّر ويستطيع ممارسة حياته براحة بال أكبر.

وتطرقت في العرض أيضاً إلى محور “المرأة والمسؤولية الإنسانية”، ذلك أنّ المرأة مسئولة كما الرجل بخلافة الأرض، وعلى عاتقهما تقع مسئولية إعمارها وتنمية مواردها، وأن وعي المرأة بهذا الدور العظيم يجعل كل ما تقوم به من أعمال من خلال أدوارها الحياتية، مميّزاً وذا قيمة عالية.

وختمت البحارنة ببيان أهمية مواكبة المستجدات العالمية والتعرف على المنظمات الإقليمية والدولية والتشبيك معها لاكتساب الخبرة والمعرفة وتبادل التجارب، وذكرت في هذا الخصوص تجربة جمعية البحرين النسائية في الحصول على الصفة الاستشارية لدى الأمم المتحدة، وأثرها في تحقيق التغيير على مستوى دولي بعد نجاح التجربة على المستوى المحلي.