اللقاء التعريفي حول منظمة الأمم المتحدة للنساء

اللقاء التعريفي حول منظمة الأمم المتحدة للنساء

برعاية المنسق المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي السيد آغا، وتزامناً مع الاحتفالات بيوم المرأة العربية، نظمت جمعية البحرين النسائية – للتنمية الإنسانية لقا ءاً تعريفيا للجمعيات في مملكة البحرين حول منظمة الأمم المتحدة للنساء وهي المنظمة الجديدة التي تم تدشينها العام الماضي في مقر الأمم المتحدة بنيويورك. حضر اللقاء عدد من الجمعيات النسائية والحقوقية في مملكة البحرين إضافة إلى بعض الناشطات من دول الخليج.

استهل اللقاء بكلمة موجزة ألقاها الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي السيد آغا  وقد عبر فيها عن تقديره وشكره لمبادرة جمعية البحرين النسائية في تنظيمها لهذا اللقاء الهام ،كما تطرق في كلمته إلى دور أجهزة الأمم المتحدة في النهوض بقضايا المرأة ودور برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في مملكة البحرين على وجه الخصوص في دعم الجهود الوطنية الرامية إلى النهوض بوضع المرأة البحرينية .

وقد استعرضت نائب رئيس جمعية البحرين النسائية الدكتورة وجيهة البحارنة في هذا اللقاء أهداف المنظمة الجديدة قائلة : ” تهدف المنظمة الجديدة إلى العمل مع الدول الأعضاء في الأمم المتحدة للاتفاق على المعايير الدولية للمساواة بين الجنسين ، مساعدة الدول الأعضاء في الأمم المتحدة في تنفيذ تلك المعايير و السياسات ودعم تلك الدول على المستوى الفني والمالي، عقد الشراكات مع منظمات المجتمع المدني ، دعم ومساندة وكالات الأمم المتحدة الأخرى والعاملة مع قضايا التنمية بمختلف أنواعها للعمل على دمج وتكامل أولويات المساواة بين الجنسين مع أنشطتها”.

جاء استعراض أهداف المنظمة بعد المقدمة التي بينتها الجمعية حول المسار التاريخي الذي سبق تشكيل تلك المنظمة من خلال عمل الحملة الدولية لإصلاح هيكلية الأمم المتحدة GEAR .

وذكرت البحارنة بأن: ” منظمة الأمم المتحدة للنساء لها وجود ( تمثيل ) حالياً في 80 دولة حسب أولويات احتياجات تلك الدول في مجال تحقيق المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة، ومع الوقت سيتم تعزيز وجود المنظمة في بقية الدول الأخرى بحسب الدعم الذي ستتلقاه المنظمة حيث لا تتمكن المنظمة حاليا من تعزيز وجودها في كافة الدولة بسبب قلة الموارد المالية والبشرية”.

كما ذكرت بان ” المنظمة حاليا تستقي ميزانيتها من مصدرين أ ساسيين ، أولاً: المساهمات التطوعية ( 90% ) والثاني:  ميزانية الأمم المتحدة ( 10% )، وقد تم تحديد ما لا يقل عن 500 مليون دولار أمريكي كميزانية سنوية لتشغيل منظمة الأمم المتحدة للنساء”.

ومن جهة أخرى ،استعرضت رئيسة الجمعية المهندسة صبا العصفور أهداف لجنة وضع المرأة بنيويورك CSW قائلة: ” لجنة وضع المرأة تعتبر لجنة وظيفية تابعة للمجلس الاقتصادي والاجتماعي التابع للأمم المتحدة ومقرها نيويورك ، تأسست بقرار المجلس الاقتصادي والاجتماعي في 21 يونيو 1946      بهدف تزويد المجلس بالتقارير والمقترحات اللازمة لتعزيز المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة في كافة المجالات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية، تجتمع تلك اللجنة بشكل سنوي في الفترة ما بين آواخر فبراير والأسبوع الأول من مارس بغرض مراجعة المستجدات الراهنة والتطورات في وضع المرأة ووضع الحلول للم عوقات التي تحول دون النهوض بواقع المرأة الراهن”.

والجدير بالذكر بأن جمعية البحرين النسائية ستشارك في اللقاء 55 للجنة وضع المرأة CSW في تنظيم فعالية موازية حول مشروع ( المرأة..نظرة تجديدية ) ، وذلك في يوم 25 فبراير في مبنى الأمم المتحدة بنيويورك .

وفي الختام شكرت الجمعيات المشاركة في هذا اللقاء مبادرة جمعية البحرين النسائية في تنظيم هذا اللقاء ، وأعلنت البحرين النسائية عن عزمها تنظيم المزيد من اللقاءات للجمعيات النسائية حول آليات عمل الأمم المتحدة التي تستطيع من خلالها المنظمات دعم ونشر قضاياها، ودعت الجمعيات إلى تعزيز دورها في منظمة الأمم المتحدة عبر المشاركات في المؤتمرات واللقاءات الدورية التي تنظمها الأمم المتحدة.

للإطلاع على العرض الخاص باللقاء، يرجى النقر هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *