المواطنة البيئية تختتم 2017 بالتأكيد على الاستهلاك الرشيد والوعي بتغيّر المناخ

المواطنة البيئية تختتم 2017 بالتأكيد على الاستهلاك الرشيد والوعي بتغيّر المناخ

اختتم برنامج المواطنة البيئية بجمعية البحرين النسائية – للتنمية الإنسانية أنشطته البيئية في العام 2017م بورشتين تفاعليتين في مدرسة القيروان الإعدادية للبنات بتاريخ 25 و26 ديسمبر، حيث قدمت أ.فاطمة فروتن وأ.طاهرة شوقي ورشة حول الاستهلاك الرشيد بعنوان “خياراتك قوة تصنع المستقبل” وتطرقت الورشة إلى نشأة الإستهلاك والوضع العالمي اليوم الذي يُشجع على الاستهلاك واستنزاف الموارد وتأثيرها على الموارد البيئية والكائنات الحية وغير الحية على كوكب الأرض.

إذ تم مناقشة المفاهيم البيئية عبر أنشطة وتمارين عملية ساهمت في ترسيخها واختتمت الورشة بتعهدات قامت بها الطالبات من أجل تفعيل دورهن الإيجابي بالمدرسة والبيت والمجتمع عبر نشر الوعي البيئي وتشجيع الممارسات الصديقة للبيئة.

كما قدمت أ.جهاد جعفر ورشة حول تغير المناخ بعنوان “للمناخ قصة.. من سيكتب فصولها؟” والتي ناقشت أسباب تغير المناخ وتأثيراتها السلبية على البيئة والاقتصاد والحياة الاجتماعية وعلاقتها بارتفاع درجات الحرارة العالمية والكوارث البيئية وكيفية الحد منها، وذلك عبر تبني سبل إيجابية تخفف من الانبعاثات الكربونية.

وأكدت الورشة على أن لكل فرد مسؤوليات نابعة من واقع أدوراه في المجتمع للتصدي لظاهرة تغير المناخ.