المواطنة البيئية تساهم في دعم الشباب المبدع لمستقبلهم المستدام

المواطنة البيئية تساهم في دعم الشباب المبدع لمستقبلهم المستدام

عقد برنامج الأمم المتحدة للبيئة بالتعاون مع مؤسسة الشباب والرياضة الاجتماع الأممي الإقليمي الشبابي تحت شعار “شباب مبدع من أجل مستقبل مستدام”، وذلك يوم الأحد الموافق 24 نوفمبر2013م، بمشاركة ممثلين بارزين من مختلف منظمات الأمم المتحدة، والهيئات الحكومية، ومن قطاع التعليم العالي، إضافة إلى مشاركة لافتة من منظمات المجتمع المدني في منطقة غرب آسيا، و مملكة البحرين متمثلة في برنامج المواطنة البيئية التابع لجمعية البحرين النسائية- للتنمية الإنسانية، حيث شارك البرنامج في الحلقة الحوارية “شباب مبدع من أجل التنمية المستدامة”.

وقد شاركت رئيسة برنامج المواطنة البيئية أ.فاطمة فروتن خلال الحلقة الحوارية في مناقشة أهم القضايا المتعلّقة بمستقبل مستدام للشباب من توفير فرص عمل خضراء جديدة، إضافة إلى ضمان رعاية صحية واجتماعية ترتكز على أسس التنمية المستدامة المبنية على التوزيع العادل للثروات الطبيعية من طاقة ومياه ونظم حيوية، واستخدامها بأساليب تؤمن استمراريتها وتجددها واستخدامها من قبل الأجيال القادمة. وكان ضمن مشاركتها في الحلقة الحوارية بينت أ.فاطمة فروتن ما يلي: ” يجب أن نحدد أين يقف الشباب الآن، وأن عليهم معرفة هويتهم “الإنسانية”، ودورهم المحتم عليهم لعمارة الأرض وتطويرها”، كما أكدت على “الحاجة إلى تفعيل طاقات الشباب بما يخدم دورهم الإنساني”، وخاطبت الشباب المشارك مبينة “ليست الظروف التي نولد فيها هي التي تحتم علينا ماذا نكون، بل نحن من نختار ماذا نكون، وأن عليهم  أن يخرجوا من دائرة “الأنا” لتتسع للأسرة والمجتمع والعالم أثناء اتخاذهم لقراراتهم”، وقد لقيت مشاركتها استحسانا واشادة من قبل الحاضرين.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *