المواطنة البيئية تطرح “وحدة بيئتي”

“وحدة بيئتي” هو منهج بيئي فريد من نوعه يدرس في رياض الأطفال ويساعد الطفل على تعلم مفاهيم بيئية سهلة ومميزة ترفع من الوعي البيئي لديهم أسسه برنامح المواطنة البي ئية التابع لجمعية البحرين النسائية – للتنمية الإنسانية. اذ قام برنامج المواطنة على تفعيل مشروع “وحدة بيئتي” للعام 2008 في رياض المملكة . والوحدة مكونة من أنشطة تتناسب مع باقي الوحدات المطبقة في مرحلة رياض الأطفال حيث تضم أنشطة لغوية ، رياضية ، ادراكية ، حسية ، فنية ، حركية ، علمية ولمدة أسبوعين وذلك حسب منهج مونتسوري لمرحلة رياض الأطفال للفئة العمرية 3-5 سنوات.

وقد طبق برنامج المواطنة البيئية “وحدة بيئتي” في مجموعة من رياض الأطفال خلال الأربع سنوات الماضية وقد لاقى استحسانا كبيرا من قبل المعلمات وأولياء الأمور.

وقام فريق المواطنة البيئية بتدريب عدد من معلمات رياض الأطفال على البرنامج التطبيقي لــ”وحدة بيئتي” في رياض الأطفال مع بداية الفصل الحالي، حيث تم تدريب عدد من معلمات رياض الأطفال وهي: :سدرة العصافير-علاء الدين-الياسمين-الأصدقاء وهي من الرياض المهتمة بإدخال العنصر البيئي في مناهجها من خلال وحدة بيئتي وذلك عن طريق ورشة عمل للتعريف بالمنهج و أخري لإعداد الوسائل التعليمية .

حيث بدأ البرنامج التدريبي للمعلمات بعرض تعريفي عن برنامج المواطنة ومن ثم العرض الرئيسي لوحدة بيئتي وكيفية تطبيقها في الرياض مع شرح كافة التمارين المساعدة على تعزيز المفاهيم البيئية لدى الطفل، ومن ثم تم عرض تجربة تطبيق الوحدة في روضة الحنان وهي من الرياض السباقة في تطبيق وحدة بيئتي، كما تم عرض أنشودة أمنا الأرض وبعدها التقسيم لمجموعات لتطبيق بعض الأنشطة البيئية.

كما قامت المعلمات بتوقيع مذكرة التفاهم وقام برنامج المواطنة بتوزيع الشهادات على المشاركات في الدورة التدريبية لوحدة بيئتي.

وقد لاقى التدريب على “وحدة بيئتي” ردود إيجابية كثيرة من الحاضرات آملين في تكرار هذه التجربة واستمرار التعاون بين الجمعية والروضات المشاركة .   

ويعقب ذلك التدريب الإعداد الفعلي للوسائل التعليمية مع اشراف فريق البرنامج . ويتزامن تطبيق الوحدة مع قرب حلول مناسبة يوم الأرض العالمي في 22 أبريل من كل عام ، وذلك في الأسبوع الثاني من شهر أبريل وتختتم الوحدة بحفل ترفيهي للأطفال بمناسبة “يوم الأرض” بدعم من فريق البرنامج.