المواطنة البيئية تنشر حملة “فكر، كل، وفّر” في المدارس الصديقة للبيئة

المواطنة البيئية تنشر حملة “فكر، كل، وفّر” في المدارس الصديقة للبيئة

بمناسبة اليوم العالمي للبيئة والذي تحتفل به منظمة الأمم المتحدة للبيئة (يونيب) سنويا بتاريخ والموافق ٥ يونيو 2013، قام برنامج المواطنة البيئية التابع لجمعية البحرين النسائية – للتنمية الإنسانية بنشر الحملة التوعوية التي أطلقتها اليونيب بهذه المناسبة تحت شعار “فكّر، كُل، وفّر- خفّض بصمتك الغذائية” والتي تلفت أنظار العالم إلى تزايد حجم النفايات الغذائية أثناء سلسلة التوريد. فقد قامت نائبة رئيسة البرنامج الأستاذة مهناز كاظمي والعضوة رؤيا طارق بزيارة ناديGO GREEN. في مدرسة ابن خلدون الوطنية، حيث تم التعرف على الطلبة الأعضاء في هذا النادي الحيوي عبر رئيسته السيدة زهرة داوود. وفي البداية شرحت السيدة كاظمي بإيجاز عن ماهية اليوم العالمي للبيئة والرسالة المراد توصيلها للعالم، وأشارت إلى أن فقدان المواد الغذائية والنفايات أثناء سلسلة التوريد تشير إلى انخفاض في الكتلة (الكمية) أو القيمة الغذائية (النوعية) من أجزاء المواد الغذائية الصالحة للأكل والتي كانت معدة للاستهلاك البشري. حيث تتم إزالة المواد الغذائية، لأسباب مختلفة، والتي كانت في الأصل مهيأة للاستهلاك البشري من السلسلة الغذائية وهذه الإزالة تعتبر خسارة أطعمة أو بالمفهوم البيئي “نفاية غذائية “حتى لو يتم توجيههم إلى استخدامات أخرى كالأعلاف او مصدر للطاقة الحيوية.

وتمخض اللقاء التوعوي باتفاق بين البرنامج والطلبة الأعضاء بإعداد تقرير مصور يشير إلى سلوكيات الطلبة والمعلمين في المدرسة تجاه الأغذية التي يستهلكونها عبر أسئلة موجهة إلى ما ينبغي القيام به، على أن يتم تصعيد التقرير على موقع الحملة التابع لليونيب خلال شهر يونيو. ونظرًا لاهتمام كلا الطرفين بمزيد من التعاون في فعاليات مستقبلية، تقدمت ادارة النادي من برنامج المواطنة البيئية بطلب التعاون للعام الدراسي القادم، عبر تقديم ورش عمل توعوية بالمدرسة ضمن خطة النادي البيئي وقد أثنت إدارة المدرسة على طلب النادي، وخلال الزيارة تم التعرف على المبادرات البيئية التي قام بها النادي في سبيل تحويل المدرسة إلى نظام صديق للبيئة.