المواطنة البيئية في أم سلمة الاعدادية

المواطنة البيئية في أم سلمة الاعدادية

قدمت أ. جهاد جعفر عضو برنامج المواطنة البيئية التابع لجمعية البحرين النسائية – للتنمية الإنسانية ورشة عمل  تحت عنوان “مبادئ ميثاق الأرض”  وذلك بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم في مدرسة أم سلمة الاعدادية للبنات، في يوم الأربعاء الموافق 2مايو 2012م. وتأتي هذه الورش ضمن سلسلة أنشطة وفعاليات التي اتخذها برنامج المواطنة في نشر مبادئ ميثاق الأرض لجميع فئات المجتمع وعلى كافة الأصعدة بالتعاون والشراكة مع الجهات الرسمية والخاصة.

هدفت الورشة إلى التأكيد على أهمية تقديم نماذج إيجابية للسلوكيات البيئية كي تكون معيارًا أخلاقياً يحدد علاقة الإنسان بالأرض، بحيث تنظّم هذه العلاقة بشكل شفاف وعادل يهتم بالحقوق البيئية الأجيال القادمة. هذا وقد ركزت أنشطة وتمارين  الورشة الإبداعية على عدة محاور أساسية ومفاهيم خاصة بالانسجام مع البيئة المحيطة سواء في المنزل والمدرسة أو الشارع ودور الأفراد والجماعات في التأقلم مع التغيرات  البيئية التي تحدث بشكل مستمر في المجتمع المحلي أو بقية المجتمعات وسواء كان الفرد نفسه هو من أحدث التغييرات والتجاوزات أم آخرين.

وقد تم التعريف بمبادئ ميثاق الأرض الأربعة وهي : الاحترام والعناية بمجتمع الحياة على وجه الأرض، سلامة الأنظمة البيئية، العدالة الاجتماعية والاقتصادية، الديمقر اطية وعدم العنف والسلام.

هذا وقد تفاعلت الطالبات مع الورشة عبر طرحهن لحلول ومقترحات عملية يتم تطبيقها خلال اليوم وذلك تفعيلاً لمبادئ ميثاق الأرض.

هذه المبادئ تدعو للترفع على جميع الفروقات والاختلافات فتوحد كل المجتمعات تحت مظلة أكبر تجمع الكل وهي مظلة “الأسرة الإنسانية” ذات التطلعات المشتركة والمصير الواحد مهما اختلفت ثقافاتها وجنسياتها وأفكارها.

فميثاق الارض هو إعلان للمبادئ الأساسية اللازمة لبناء مجتمع عالمي مستدام يسوده العدل والسلام في القرن الحادي والعشرين، والذي يدعونا للبحث عن أرضية مشتركة في ظل المتغيرات الحياتية وبالتالي تبني رؤية أخلاقية مشتركة تتسع لمختلف الأجناس والثقافات في العالم. فهو تعبير عن الأمل ودعوة للمساعدة على إرساء شراكة عالمية في منعطف حاسم من مسار التاريخ.

وفي نهاية الورشة قامت إدارة المدرسة بتكريم الأستاذة جهاد جعفر عبر تقديم شهادة شكر وتقدير تعبيراً عن الجهد الذي بذله البرنامج في تقديم ورشة العمل.