دور الأديان في احترام كرامة المرأة

قدّمت رئيسة قسم الإعلام والعلاقات الدولية بجمعية البحرين النسائية الأستاذة مينا كاظمي في فيينا ورقة بعنوان “دور الأديان في احترام كرامة المرأة ، وحريتها وحقوق ها” وذلك ضمن جلسات الورشة الأولى لتأسيس “الشبكة الدولية لتعزيز القيادة النسائية في الحوار بين الثقافات والأديان” بتنظيم ورعاية من وزارة العلاقات الأوروبية والدولية بجمهورية النمسا وجامعة فيينا، خلال الفترة 24 – 26 يونيه 2010م.

وقد تناولت ورقة البحرين النسائية تجربة الجمعية في النهوض بالمرأة وأداء دورها كخليفة الله في الأرض من المنظور الإنساني الراقي، عبر مشروع الجمعية الراهن ” المرأة .. نظرة تجديدية”، حيث نال على تقدير وإعجاب المشاركات لما لهذه المشاريع من أثر ملموس في حياة الأفراد في المجتمع بتنوع أطيافه وتوجهاته وقد استضافت   وزارة الشؤون الأوروبية والدولية لجمهورية النمسا الشبكة الدولية لتعزيز القيادة النسائية في الحوار بين الثقافات والأديان” استكمالاً للجهود المكثفة على الصعيدين الدولي والوطني لتعزيز حقوق وكرامة المرأة ، وتعزيز دورها في الحياة العامة والسياسية وتمثيلها في المحافل الدولية بالحوار. وتمثل هذه الورشة متابعة لمبادرتين دوليتين أقيمتا في فيينا، الأولى ورشة عمل حول “الحوار بين الثقافات والأديان من منظور المساواة بين الجنسين “  في يونيو 2008 ، ومؤتمر “أوروبا والعالم العربي — ربط الشركاء في الحوار” ، في ديسمبر 2008 في فيينا .

وتهدف الشبكة إلى :

1.     تعزيز وجهات نظر المرأة في القضايا التي تهم العلاقة التوافقية بين حقوق المرأة والدين عبر تعزيز الحوار من أجل الدفاع عن حقوق المرأة والذي يهدف تحدي القيود الدينية والثقافية والتغلب عليها

2.     ضم نخبة من ذوي الخبرة في المجالات الأكاديمية والسياسية و العملية ،وتعزيز العلاقات بينهم لتمكين تبادل أفضل الخبرات والمعلومات الداعم لمساعي الشبكة في إحداث التغيير وتمكين المرأة بأكبر قدر من الفعالية، ودعم أنشطتها والعمل على أن تصبح النتائج أكثر وضوحا وفاعلية، وأكثر قابلية للتنفيذ في السياق الدولي.

وتركزت المناقشات حول القضية الرئيسية المتعلقة بحقوق المرأة بوجه عام وتحقيق كرامة المرأة في المجتمع والسياسة والاقتصاد، والتأكيد على مبدأ المساواة في معاملة المرأة والذي يعتبر شرط مسبق لقيام مجتمع عادل .

كما تم تناول الوثائق الدولية مثل الإعلان العالمي لحقوق الإنسان ، الذي يضم مجموعة كبيرة من النصوص القانونية ذات الصلة بحقوق المرأة والمساواة بين الجنسين .  وعلى الرغم من توقيع معظم الحكومات مع تحفظ بعضها على بعض البنود ، إلا أن تنفيذ بنودها ما زالت بعيدة عن الواقع .  وقد ناقشت الورشة أسباب ذلك و سبل التغلب على هذا الوضع  وعلاقته في مشاركة المرأة في الحوار بين الثقافات والأديان بشكل عام .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *