في سوق المزارعين البحرينيين المواطنة البيئية تنشر ثقافة رعاية البذور

في سوق المزارعين البحرينيين المواطنة البيئية تنشر ثقافة رعاية البذور

“البذور حق الطبيعة….منها وإليها تعود”، أنّه شعار الفعالية التي أقامها برنامج المواطنة البيئية بجمعية البحرين النسائية- للتنمية الإنسانية، في سوق المزارعين البحرينيين، يوم السبت الموافق 25 مارس2017م.

و قد صرحت السيدة منى العلوي رئيسة برنامج المواطنة البيئية، بأن الفعالية اتسمت بالأنشطة المتنوعة لمرتادي السوق بمختلف أعمارهم، وتمحورت فكرة الأنشطة حول السلوكيات البيئية الصحيحة اتجاه البذور، باعتبارها المادة الأساسية للحياة، و التي تعتبر كغذاء أساسي للشعوب، وذلك بحسب الدراسات الإحصائية في هذا الشأن.

كما شملت الفعالية زوايا متعددة تصب جميعها في نشر ثقافة حفظ البذور ومن ثم زراعتها، أو إعادتها للطبيعة، فهي حق الطبيعة منها وإليها تعود. وقد اعتاد الناس على رمي بذور الفواكه فيما مكانها ليس سلة المهملات بل الطبيعة، فإنها وإن لم تنبت تعمل على تحسين التربة أو كغذاء للحيوانات والطيور.

وقد شارك الحضور في أنشطة ترفيهية أيضًا،  منها مسابقة فرز البذور بغرض التعرف عليها، و تم منحهم  هدايا عبارة عن بذور؛ لتشجيعهم على زراعتها. كما تم عرض صور توضيحية لكيفية تنظيف وتجفيف وتخزين البذور المستخرجة من ثمار الخضروات والفواكه والزهور، بجانب العرض العملي الذي يبين آلية استخراج بذور الطماطم والفلفل وتجفيفها.

وشهدت الأنشطة اقبالاً كبيراً من الزائرين الذين أبدى الكثير منهم رأيه، بأن الفعالية أضاءت لهم جانب مهم عن البذور، لم يكونوا يعيروه أي اهتمام من قبل.

الجدير بالذكر، بأن سوق المزارعين من الفعاليات التي يحرص البرنامج أن يكون له حضور فيها، وهي المشاركة الثالثة له على التوالي خلال السنوات الماضية.